السبت، 12 فبراير، 2011

انتصرنا .. انتصرنا ( ثورة 25 يناير ) .. شوية حاجات



انها ثورة حقيقية التى قمنا جميعا بها لم نكن نطلب المستحيل وكانت مطالبنا مشروعة وكنا رغم اختلافنا دينيا وفكريا وسياسيا وغير سياسيا ظللنا نهتف هتاف واحد من يوم 25 يناير الى نهاية الثورة وكان هذا الهتاف هو ( الشعب يريد اسقاط النظام ) هذا الهتاف الذى تجمعنا عليه من يوم 25 يناير وحتى 11 فبراير وهو تاريخ تنحى رئيس الجمهورية عن السلطة .
اننا الان احرار وكسرنا قيد النظام القديم الذى كانت أخطائه وخطاياه وتجاوزاته تفوق الحد والان ننتظر عهد جديد حديث للحرية والديموقراطية الحقيقية التى كنا نسمه عنها فقط ولا نراها .

( قولوا ثورة وماتقولوش حركة )

( نصف الثورة تكون مقبرة للشعب )
انه الشعار والفكر الذى تجمعنا حوله لم نكن نستطيع العودة للوراء بعد يوم 25 يناير لانها كانت ستصبح كارثة بكل المقاييس لهذا الشعب من خرج للثورة أو لم يخرج .

تم وقوع ظلم بين علينا نحن الشباب وتم اتهامنا بتخريب البلد ووقف الحال وضياع البلد واننا ننتمى الى اجندات اجنبية واننا عملاء واننا نأخذ مالا لنهتف واننا مأجورين وان نصفنا اجانب واننا إخوان ( جماعة محظورة فى عهد النظام الساقط ) وتحملنا الكثير من المضايقات من بلطجية النظام السابق ومن بعض افراد الشعب المضلل اعلاميا .
الا اننا تحملنا كل ذلك من اجل هذه البلد وحبا فيها وحبا فى ان نعيش حياة كريمة دون اهدار للكرامة او تعدى على حقوقنا .

الان نسمع ونرى كل من كانوا ضد الثورة من الشعب وقد نزلوا الى الشوارع بأعلام مصر فرحين بالانتصار وبنجاح ثورتنا وكأنهم لم يكونوا يهاجمونا قبل قرار التنحى للرئيس مبارك بثوانى .

انا لم اكن ولن اكون ضمن اى حزب سياسى ولكنى سأكون دائما مدافعا عن الحق وعن رأيى وملتزما بكل ماهو يضمن للوطن حياة افضل .

( الاعلام المصرى اكبر متآمر على هذا الوطن )
ثبت لنا ان الاعلام المصرى الذى كان أحد أهم الجبهات فى النظام القديم انه كان ملكا للنظام ينفذ به مخططاته التى يريد ان يزرعها فى عقول الشعب الغير قادر على متابعة اى قناة خارجية وخدع هذا الشعب فى حقيقة الامور .. ان هذا الاعلام يجي ان يحاكم كل القائمين عليه من وزير اعلام الى مذيعين قاموا بهذه الحملة التى تم كشفها فى النهاية بنجاح الثورة .

من 25 يناير الى 11 فبراير مدة الثورة حدث العديد من الامور والكثير من الكلام والافعال لم يكن يتحملها اى وطن لكن لكون مصر هى اعظم دول العالم شعبا فقد صبر وتحمل واستمر الشعب فى ثورته فى كل محافظات مصر

سوف نرى العديد والعديد من الافكار والحكايا والتأريخات لهذه الثورة ليعرف العالم والقادمين فى العهود القادمة ماذا حدث فى اهم ثورة فى تاريخ مصر منذ 7000 سنة

سوف احكى واكتب ما حدث تباعا فى هذه الثورة ولكن حكايات ذاتية وعامة فى المرات القادمة
اللهم وفقنى فى سرد هذه الحكايات

شكرا للجيش المصرى والقوات المسلحة فى كل افعالهم فى هذه الثورة

انتظرونى بإذن الله محايدا الى ابعد الحدود كما كنت دائما



هناك تعليقان (2):